اثار محافظه الدقهليه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اثار محافظه الدقهليه

مُساهمة  Admin في الإثنين نوفمبر 29, 2010 8:09 am


هناك فى صفحة خاصة أسمها صفحة الفهرس تفاصيل كاملة لباقى الموضوعات وصمم الموقع ليصل إلى 30000 موضوع مختلف فإذا كنت تريد أن تطلع على المزيد أو أن تعد بحثا اذهب إلى صفحة الفهرس لتطلع على ما تحب قرائته فستجد الكثير هناك -
أنقر هنا على دليل صفحات الفهارس فى الموقع http://www.coptichistory.org/new_page_1994.htm

لم ننتهى من وضع كل الأبحاث التاريخية عن هذا الموضوع والمواضيع الأخرى لهذا نرجوا من السادة القراء زيارة موقعنا من حين لآخر - والسايت تراجع بالحذف والإضافة من حين لآخر - نرجوا من السادة القراء تحميل هذا الموقع على سى دى والإحتفاظ به لأننا سنرفعه من النت عندما يكتمل

Home
Up
مراكز وقرى محافظة الدقهلية
آثار ميت غمر والزبالة
دار ابن لقمان‏‏ بالمنصورة




اثار محافظة الدقهلية
مدينة السنبلاوين
*** آثار فرعونية : بها منطقة أثرية تبعد 8 كم شمال غرب مدينة السنبلاوين وتجمع بين منطقتين أثريتين متجاورتين هما:

تل الربع وتل تمى الامديد وكان الأول يقع في الجهة الشمالية من الفرع المنديسى من فروع النيل والثاني من الجنوب منه.
تل الربع
هو أطلال مدينة منديس (كانت تمسى في العصور الوسطى تل المندر) وتسمى في أيام الفراعنة (وت) وكانت عاصمة لإقليم 16 من أقاليم الوجه البحري.
وقد عثر في هذا النيل على أحجار معابد من أيام رمسيس الثاني وابنه منقاع كما عثر أيضا على أسماء ملوك من الاسرات 21 ، 22 ، 26.
واهم ما فيها الآن اثر ضخم من قطعة واحدة من حجر الجرانيت أبعاده على جبانة أكباش المقدسة التي كانت تبعد هناك في الركن الشمالي الغربي من سور المدينة.
تل تمى الأمديد
سمى باليونانية (ثمويس) ويسمى أيضا تل ابن سلام وقد عثر فيه على آثار من عهود مختلفة لأن المدينة لعبت دوراً هاماً في جميع عصور التاريخ وبخاصة في العصر المتأخر هي وجارتها (منديس) التي كان منها ملوك الأسرة 21.
تل البلامون
وهو يقع في الشمال الغربي من شربين ويبعد عنها حوالي 8 كم وأمام قرية أبو جلال ، ومساحة هذا التل 158 فدان ويحيط به ارض خضراء حقول ، هذه المنطقة هي المقاطعة رقم 17 من مقاطعات وجه بحري في ذلك الوقت (عهد الرمامسه).
وكانت أيضا العاصمة وتسمى بالهيروغليفية (يا ابو - ان - امن) أي جزيرة المعبود آمون كما عبد أيضاً في هذه المنطقة المعبود (سا - ام - بحوت).
وتم العثور على عدد من الحفائر والآثار في هذه المنطقة منها قناعان من الذهب الخالص، ونشرت هذه الحفائر في حوليات مصلحة الآثار باللغة الإنجليزية، وتقع هذه المقاطعة (17) تحت أنقاض قرية تل البلامون وحلت عبارة آمون في العصور التاريخية محل عبارة حورس الإله المحلى.
تل بله
ويقع بالقرب من مدينة دكرنس وهو من أهم التلال الأثرية حيث له طابع خاص وهو مكان المدينة القديمة التي أطلق عليها دبلله. ثم حرفت إلى تباله وتبله وهى تقع على الترعة القديمة المساه (اتوينس) ولها شهرة في الزمن اليوناني والروماني هذا وقد أستخرج من هذا التل قطع أثرية هامة محفوظة حالياً في المتحف المصري.
تل المقدام
يقع في كفر المقدام التي تبعد 10 كم عن مدينة ميت غمر ولهذا التل أهمية كبيرة إذ تبلغ مساحته حوالي 120 فدان حيث يسمى في العصر اليوناني الروماني هيلوبولس هذا وتظهر به حالياً بعض بقايا من التماثيل والأحجار المنقوشة بكتابات هيروغليفية كما اكتشفت فيه بعض الأواني الفخارية والمسارج.
قرشي - ميت العز

***********************

مدينة تانيس (تينس) Tanis
تقع "تانيس" ، أحد مدن مصر القديمة، فى القسم الشمالى الشرقى لدلتا نهر النيل جنوب-غرب بحيرة المنزلة. وقد تحولت المدينة القديمة الآن إلى أطلال، وتحتل جزء من موقعها حالياً قرية للصيادين
جانب من أطلال مدينة "تانيس" القديمة، والكتل الحجرية التى تظهر فى هذه الصورة محفور عليها نقوش بالهيروغليفية وترجع إلى الفترة ما بين القرن الـ14 إلى القرن الـ11 قبل الميلاد. وتتضمن هذه النقوش الهيروغليفية خراطيش ، وهى عبارة عن أشكال بيضاوية مكتوب بداخلها اسم شخصية ملكية أو إله
تقع أطلال المدينة القديمة "تانيس" على مقربة من قرية "صان الحجر" على بعد 70 كم شمال-شرق الزقازيق. وكانت لـ"تانيس" أهمية عظيمة فى التاريخ وذلك لمجموعة من الفراعنة الأقوياء الذين تعاقبوا عليها، وترك كل واحد منهم بصماته على المدينة من خلال الأعمال المعمارية أو التماثيل الرائعة التى أمروا ببنائها ونحتها.

ولبضعة قرون كانت "تانيس" واحدة من أكبر المدن فى الدلتا،

وكانت فى وقت ما عاصمة لملوك مصر من الهكسوس (الملوك الهكسوس فى القرن الـ17 ق.م) وأيضاً لملوك الأسرة الـ19

كما كانت محل ميلاد حكام الأسرة الـ21 والأسرة الـ23
" تانيس" - بقايا تماثيل ضخمة للملك " رمسيس الثانى " بوابة " شيشونك الثالث ----->
وتمتد "تانيس" على مساحة 4 كم مربع تقريباً، ولم يتم التنقيب إلا فى جزء من هذه المساحة والآثار (التى تم اكتشافها ترجع إلى عصور مختلفة تمتد من عهد الملك "بيبى الأول" ) له هرم بجبانة سقارة حوالى عام 2330 ق.م وحتى وقت البطالمة فى القرن الأول قبل الميلاد. وقد تم اكتشاف بحيرات مقدسة، وأساسات العديد من المعابد، وجبانة ملكية، والعديد من التماثيل والنقوش





Admin
Admin

المساهمات : 82
تاريخ التسجيل : 28/11/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eloaoy.forumegypt.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى